الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  البوابة*البوابة*  مكتبة الصورمكتبة الصور  التسجيلالتسجيل  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  دخولدخول  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  عالم الاغانىعالم الاغانى  سماحه الاسلام وارهاب الغربسماحه الاسلام وارهاب الغرب  

شاطر | 
 

 فتوى بتحريم الزواج من إسرائيليات تثير جدلا بين علماء الأزهر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الايمان
رئيس مجلس الادارة
رئيس مجلس الادارة


عدد الرسائل : 1127
العمر : 38
نشاط العضو :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 30/10/2007

بطاقة الشخصية
العارف:

مُساهمةموضوع: فتوى بتحريم الزواج من إسرائيليات تثير جدلا بين علماء الأزهر   2007-11-12, 12:35 pm

lol! lol! lol! lol! lol!

أثارت فتوى أطلقها قبل أيام الشيخ فرحات سعيد المنجي وكيل أول وزارة سابق بالأزهر المشرف العام السابق على مدن البعوث الإسلامية بتحريم الزواج من نساء إسرائيليات ردود فعل متباينة بين علماء مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر. واستندت الفتوى إلى أن الإسرائيليين يمثلون بالنسبة للمسلمين دار حرب. فيما تزامنت مع مشروع قانون أعده النائب سعد عبود عضو البرلمان المصري لتحريم الزواج من نساء إسرائيليات لطرحه على البرلمان في الدورة الحالية.
تنص فتوى الشيخ المنجي بتحريم الزواج من النساء الإسرائيليات باعتبار أن هؤلاء الإسرائيليات من قوم محاربين للمسلمين ومقيمون في دولة عنصرية قائمة على قوانين معينة تفرض على كل من جاء من أم يهودية أن يصبح يهودي الديانة وبالتالي فإن أبناء المسلمين سيصيرون يهودا، وفي هذا خطر على الأمن القومي في البلاد العربية والإسلامية لان هؤلاء الأبناء المولودين من أمهات يهوديات وآباء مسلمين سيرثون في أراضي المسلمين، وأن الشريعة الإسلامية تحرم ذلك لقول الله تعالى «لا تجد قوما يؤمنون بالله واليوم الآخر يوادون من حاد الله ورسوله». وهؤلاء اليهود قد حادوا الله ورسوله وهذا التحريم بنص القرآن الكريم. كما أن هناك تقييدا من العلماء للزواج من يهوديات يقمن في إسرائيل لقول ابن عباس (إني أرى الحرمة في ذلك) وتبعه كثير من العلماء في هذا.

وحول ما إذا كانت الفتوى تنطبق على الإسرائيليات في أي مكان وزمان قال الشيخ المنجي صاحب الفتوى لـ«الشرق الأوسط»: إن هذه الفتوى تحرم فقط الزواج من اليهوديات المقيمات في إسرائيل التي تحارب المسلمين وتغتصب أراضيهم بالقوة وبالتالي فهذه اليهودية التي تقيم في إسرائيل ترضى بما يفعله قومها بالمسلمين فهي إذن محاربة للمسلمين، وإذا تزوجت من مسلم ستكون جاسوسة وربما تجعل زوجها المسلم خائنا لوطنه وفي هذا خطورة كبيرة على الأمن القومي للمسلمين. ولفت الشيخ المنجي إلى أن الإسلام أباح الزواج من كتابيات ومنهن اليهوديات إذا أقمن في دار غير دار الحرب فيجوز الزواج من الإسرائيلية التي تقيم خارج إسرائيل، وهذا أمر واضح لا ريبة فيه.

وفي تعليقه على الفتوى قال الشيخ محمود عاشور وكيل الأزهر السابق عضو مجمع البحوث الإسلامية: انه يتحفظ على هذه الفتوى لأن الحرب شيء والشريعة شيء آخر، فالتشريع الإسلامي أحل الزواج من اليهوديات بصفتهن من أهل الكتاب بغض النظر عن أماكن إقامتهن لقول الله تعالى «اليوم أحل لكم الطيبات وطعام الذين أوتوا الكتاب حل لكم وطعامكم حل لهم والمحصنات من المؤمنات والمحصنات من الذين أوتوا الكتاب من قبلكم إذا أتيتموهن أجورهن محصنين غير مسافحين ولا متخذي أخدان». فإذا تزوج المسلم من يهودية مقيمة في أي مكان في العالم يصبح زواجا شرعيا بنص هذه الآية القرآنية.

أضاف الشيخ عاشور: إن ديننا واضح وقاطع في هذه القضايا ويجب أن نترسم خطاه، كما أن الإسلام لم يضيق واسعا، وبالتالي فإن عملية تنظيم الزواج من هنا أو هناك تتوقف على الحاكم. أما بالنسبة لتحريم الزواج من نساء إسرائيليات بالتحديد بحجة أنهن يقمن في دار حرب، فقال الشيخ عاشور: إن إسرائيل لم تعد لنا نحن المصريين دار حرب لأنه هناك اتفاقيات ومعاهدات سلام بيننا وبينها وهناك يهود يأتون من إسرائيل إلى مصر في أمان وكذلك هناك مصريون يذهبون إلى إسرائيل.

أما الدكتور مصطفى الشكعة عضو مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر فيختلف مع الرأي السابق، ويرى حرمة الزواج من نساء يقمن في إسرائيل، مؤكدا أن الإسلام أباح الزواج من الكتابيات ومنهن اليهوديات لكن اليهوديات اللائي يقمن في إسرائيل لا يجوز الزواج منهن لأنهن في حرب بقائية مع العرب والمسلمين، أي حرب تستدعي بقاء هذا وقتل ذاك ـ على حد قوله ـ وبالتالي فإن الزواج في مثل هذه الظروف يعد باطلا. مضيفا أن اليهود في إسرائيل لديهم خطة ماكرة فهم يزوجون بناتهم من المسلمين كى ينجبن أطفالا حتى وإن كانوا مسلمي الديانة فهم يهود الهوية والثقافة وبمرور الزمن يكثر عدد المتعاطفين مع إسرائيل، وهو ما يضعف الهوية العربية الإسلامية ويصيبها في مقتل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
امال فلس
زائر
Anonymous


مُساهمةموضوع: رفقا ايه المفتون على ابناء امتنا   2007-11-13, 11:16 am

احب ارد على الموضوع باني اقول يا شيخ ارفق بحال شبابنا وبناتنا وانتبه انه كل يوم فتوى بيقولها شيوخنا
بتخلي الشاب الضعيف يجري وراها وبيخليهم يتركوا المسلمات اللي اصبح عندنا بالالاف منهم لم يتزوجن ولا يقدرن على الزواج فالشاب عندما يسمع فتوى الشيوخ الافاضل حيقولوا انه الشيوخ حللوها مع انه من قبل ربنا احلل ليهم انهم يتزوجوا من اهل الكتاب بس هل يا ترى يا شيخ هل ستكون الفتاه اليهوديه محمل لثقه لنفس للمسلم اللي هي اتزوجته او حتى لاهله واهل بلده .......اقرب مثال على انه مش حيدوم وقت طويل معاها المسلم اللي انا بذكرالمسلم اللي تزوج من اليهوديه واحتفلوا فيه ووافقت عليه وبعد مرور فتره من الزمن اليهوديه رجعت لعند اهلها مع انه زوجها وبامكانه انه يمنعها .........بس ما بظن بيطلع بايده انه يمنعها لانها بتكون ولائها لليهود ....... ومهما صار خلافات في هذا فيها اليهودي يهودي ما لهوش امان لانه مهما كانت الزوجه اليهوديه بتحافظ على زوجها بس لو في يوم حصل خلاف بين مسلم ويهودي فستكون متطرفه لليهود وليس للمسلمين والطبع غلابليهم اليهود المتطرفين الصهاينه مهما تغيرت تسمياتهم ...........واين ما كانوا مقيمين او غير مقيمين ........
المشكله انه اليهود مش بيحبوا المسلمين والدين الاسلامي وانحن المسلمين نعلم هذا بس للاسف الشديد نعطي اليهود اكبر من حجمهم وقدرهم ......ويا شيخ لمى اعطيت حق الزواج للشباب المسلم لم تفكر في الفلسطنيين اللي بيعيشوا حالة حرب مع اليهود الم تفكر كيف سيتعاملون معهم وهل يا ترى المسلم اللي حياخد اليهوديه حيدافع عن اليهود ولاه عن المسلمين اللي انت بتقول صارة منهم لو كانت في اسرائيل او في بلاد اخرى حتفضل زي ما هي تفكيرها نفسه باليهود وعضويتها حتبقى لليهود ....ويمكن المسلم حيصير متضامن مع اليهود وحياخد منهم افكارهم ومعتقداتهم وكل اللي بيعملوا في المسلم
بتمنى يا شيوخ الامه الاسلاميه عندما تفتوا باي فتوى تذكرو وخصوصا لمى تكون فتوى بتخص اليهود لا تنسوا تتذكروا انهم لا عهد لهم وايام الرسول نقضوا عهدهم مع الرسول ولم يحترموا هذا العهد فهل يا ترى اليهود قديما كانوا اولاد حرام واليهود اليوم اولاد حلال اليهودي يهودي ملوش عهد طوال حياته ومن اقدم السنين
والمصريين مع اليهود بينهم عهد بس هل سيبقى هذا العهد بينهم للابد
ما بظن اليهود عندما يعملوا عهد وياخذوا قرار يكون قرار صهيوني ماكر ويرجع الى اصلهم الصهيوني المتطرف الذي يقول لا عهد لهم ومع انهم يدخلون الى مصر ويخرجون منها ويعودون الى اسرائيل الا ان اليهودي لا امان ولا عهد له فحذروا منهم


بتمنى يا شيوخ الامه الاسلاميه تعطونا فتاوى تقنع الشباب بالزواج من المسلمات الفقيرات واغلاء المهور اللي بيحصل بين الدول وعدم زواج نسبه كبيره من الشباب المسلمين والمسلمات بدون زواج لانه المهور عاليه وغلاء في المعيشه وغيره وغيره من الفتاوي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فتوى بتحريم الزواج من إسرائيليات تثير جدلا بين علماء الأزهر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قلوب الخير :: <فلسطين الحبيبه  :: القدس عربيه-
انتقل الى: